المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أهلاً بكم في منتدى الأديب التَّشكيلي السُّوري صبري يوسف


صبري يوسف
23-11-2014, 08:03 PM
أهلاً بكم في رحاب القصص والشِّعر والنّصوص والمقالات والحوارات الأدبية والثَّقافية والفنّية، كما أرحِّّب بكم وأدعوكم لمشاهدة لوحاتي التَّشكيليّة وقراءة نصوصي، آملاً أن أقدِّم لكم كل ما فيه الفائدة المتعة!


بطاقة تعريف بالأديب التَّشكيلي صبري يوسف

*مواليد سوريّة ـ المالكيّة/ديريك 1956.
*حصل على الثَّانوية العامّة ـ القسم الأدبي من ثانويّة يوسف العظمة بالمالكيّة عام 1975.
*حصل على أهليّة التَّعليم الإبتدائي، الصَّف الخاص من محافظة الحسكة عام 1976.
* حصل على الثَّانوية العامة، القسم الأدبي كطالب حرّ من القامشلي عام 1978.
*درس الأدب الانكليزي في جامعة حلب وإنتقل إلى السَّنة الثَّانية ولم يتابع دراساته لأسباب بكائيّة متعدِّدة.
* حصل على الثَّانوية العامّة عام 82 القسم الأدبي كطالب حرّ مخترقاً القوانين السَّائدة آنذاك، حيث صدر مرسوم وزاري يمنع من تقديم الطَّالب لنفس الثانوية العامّة الَّتي نجح فيها مرَّتين لكنّه لم يتقيّد بالمرسوم الوزاري، فتقدّم للإمتحانات للمرّة الثَّالثة على أنّه حصل على الإعداديّة فقط وهكذا اخترق القانون بالقانون، لكن قانونه هو!
* خرّيج جامعة دمشق، قسم الدِّراسات الفلسفيّة والإجتماعيّة/ شعبة علم الإجتماع عام 1987.
* خريج جامعة ستوكهولم قسم الفنون، الخاص بتدريس الرَّسم في الحلقة الإبتدائيّة والإعداديّة.
* أعدم السِّيجارة ليلة 25. 3 . 1987 إعداماً صوريَّاً، معتبراً هذا اليوم وكأنّه عيد ميلاده، ويحتفل كل عام بيوم ميلاد موت السِّيجارة، لأنّه يعتبر هذا اليوم يوماً مهمّاً ومنعطفاً طيّباً في حياته.
* اشتغل في سلكِ التّعليم 13 عاماً، في إعداديات وثانويات المالكيّة، ثمَّ عبر المسافات بعد أن قدَّم استقالته من التّعليم، واضعاً في الإعتبار عبور البحار والضَّباب، مضحّياً بالأهل والأصدقاء ومسقط الرَّأس بحثاً عن أبجدياتٍ جديدة للإبداع.
* قدَّم معرضاً فرديَّاً ضم أربعين لوحة في صالة الفنَّان إبراهيم قطّو في ستوكهولم 2007.
* شارك في معرض جماعي أيضاً في صالة الفنَّان ابراهيم قطّو في ستوكهولم 2007.
* قدّم ثلاثة معارض فرديّة في منزله في ستوكهولم.
* قدّم معرضاً فرديّاً في صالة "ستور ستوغان" في ستوكهولم ضمَّ 33 لوحة و 7 أعمال نحتيّة، 2011.
* قدّم معرضاً فرديّاً في صالة "ستور ستوغان" في ستوكهولم ضمَّ 50 لوحة، ومعرضاً جماعيّاً في غاليري هوسبي 2012.
* قدّم معرضاً فرديّاً في صالة "ستور ستوغان" في ستوكهولم ضمَّ 50 لوحة 2013.
*. قدّم معرضاً فردياً في صالة ستور ستوغان في ستوكهولم ضمَّ 20 لوحة 2014، ومعرضاً جماعيّاً في غاليري هوسبي 2014.
* قدّم معرضاً فردياً في صالة النادي السوري في ستوكهولم ضمَّ 30 لوحة 2014.
*أسّس "دار نشر صبري يوسف" في ستوكهولم عام 1998 وأصدر المجموعات الشِّعريّة والقصصيّة والكتب التَّالية:

1 ـ "احتراق حافّات الرُّوح" مجموعة قصصيّة، ستوكهولم 1997.
2 ـ "روحي شراعٌ مسافر"، شعر، بالعربيّة والسُّويديّة ـ ستوكهولم 98 (ترجمة الكاتب نفسه).
3 ـ "حصار الأطفال .. قباحات آخر زمان!" ـ شعر ـ ستوكهولم 1999
4 ـ "ذاكرتي مفروشة بالبكاء" ـ قصائد ـ ستوكهولم 2000
5 ـ "السَّلام أعمق من البحار" ـ شعر ـ ستوكهولم 2000
6 ـ "طقوس فرحي"، قصائد ـ بالعربيّة والسُّويديّة ـ ستوكهولم 2000 (ترجمة الكاتب نفسه).
7 ـ "الإنسان ـ. الأرض، جنون الصَّولجان" ـ شعر ـ ستوكهولم 2000
8 ـ مائة لوحة تشكيليّة ومائة قصيدة، تشكيل وشعر/ستوكهولم 2012
9 ـ أنشودة الحياة ـ الجّزء الأوَّل، نصّ مفتوح ـ ستوكهولم 2012
10 ـ ترتيـلة الـرَّحيـل ـ مجموعة قصصيّة، ستـوكـهولم 2012
11 ـ شهادة في الإشراقة الشِّعريّة، التَّرجـمة، مـقوّمـات النّهوض بتوزيع الكتاب وسيـكولوجيـا الأدب ـ سـتـوكـهولم 2012
12ـ أنشودة الحياة ـ الجّزء الثَّاني، نصّ مفتوح ـ ستوكهولم 2012
13ـ أنشودة الحياة ـ الجّزء الثَّالث، نصّ مفتوح ـ ستوكهولم 2012
14 ـ حوار د. ليساندرو مع صبري يوسف ـ 1 ـ ستوكهولم 2012
15 ـ ديـريك يا شـهقةَ الرُّوح ـ نصوص أدبيّة، ستوكهولم 2012
16 ـ حوارات مع صبري يوسف حول تجربته الأدبيّة والفنّية ـ 2 ـ ستوكهولم 2012
17 ـ حوارات مع صبري يوسف حول تجربته الأدبيّة والفنّية ـ 3 ـ ستوكهولم 2012
18 ـ مقالات أدبيّة سياسـيّة اجتـماعيّة ـ 1 ـ ستوكهولـم 2012
19 ـ مقالات أدبيّة سياسـيّة اجتـماعيّة ـ 2 ـ ستوكـهولم 2012
20 ـ رحـلة فسيـحة في رحـاب بنـاء القصـيدة عنـد الشَّاعـر الأب يوسف سعيد ـ ستـوكهولم ـ 2012
21 ـ أنشودة الحياة ـ الجّزء الرَّابع، نصّ مفتوح، ستوكهولم 2012
22 ـ أنشودة الحياة ـ الجّزء الخامس، نصّ مفتوح، ستوكهولم 2012
23 ـ أنشودة الحياة ـ الجّزء السَّادس، نصّ مفتوح، ستوكهولم 2012
24 ـ أنشودة الحياة ـ الجّزء السَّابع، نصّ مفتوح، ستوكهولم 2012
25 ـ أنشودة الحياة ـ الجّزء الثَّامن، نصّ مفتوح، ستوكهولم 2012
26 ـ أنشودة الحياة ـ الجّزء التَّاسع، نصّ مفتوح، ستوكهولم 2012
27. أنشودة الحياة ـ الجّزء العاشر، نصّ مفتوح، ستوكهولم 2013

* يعمل على نصّ مفتوح، "أنشودة الحياة"، قصيدة شعرية ذات نَفَس ملحمي، طويلة جدّاً، تتألّف من عدّة أجزاء، كل جزء (مائة صفحة) بمثابة ديوان مستقل ومرتبط بنفس الوقت مع الأجزاء اللاحقة، أنجز حتّى الآن الجّزء العاشر، .... يتناول قضايا إنسانية وحياتيّة عديدة، مركِّزاً على علاقة الإنسان مع أخيه الإنسان كمحور لبناء هذا النصّ.
* تمّ تحويل الجزء الأوّل من أنشودة الحياة إلى سيناريو لفيلم سينمائي طويل من قبل المخرج والسِّيناريست اليمني حميد عقبي وقدّمه كأحد محاور رسالة الماجستير في باريس.
* إشتغل مديراً لبرنامج "بطاقات ثقافيّة" في الفضائيّة السريانية، صورويو TV في القسم العربي وقدّم عدّة لقاءات عبر برنامجه مع كتّاب وشعراء وفنّانين ومؤرّخين حتّى غاية عام 2004.
* تمّ إختياره مع مجموعة من الشّعراء والشّاعرات في ستوكهولم للمساهمة في إصدار أنطولوجيا شعريّة باللُّغة السُّويديّة حول السّلام 2005، وتمَّ ترجمة بعض نتاجاته إلى السُّويديّة والإنكليزيّة والفرنسيّة والإسبانيّة.
* يكتب القصّة القصيرة، قصيدة النّثر، النّصّ، المقال، ولديه إهتمام كبير في الحوار والرِّواية والتّرجمة والدِّراسات التَّحليليّة والنّقديّة والرَّسم والنَّحت والموسيقى!
* ينشر نتاجاته في بعض الصّحف والمجلات والمواقع الإلكترونيّة.
* شارك في العديد من الأماسي الشّعرية والقصصية والنَّدوات الأدبيّة في الوطن الأم سورية وفي السّويد.
* أقام مهرجان تأبين أدبي كبير في ستوكهولم للشاعر الرّاحل الأب د. يوسف سعيد، شارك فيه أكثر من 25 شاعر وشاعرة وكاتب وناقد وباحث من الكثير من دول العالم، وأصدر المشاركات في كتاب خاص!
* أسّس عام 2013 مجلّة السَّلام، مجلّة أدبية فكريّة ثقافيّة فنّية سنويّة مستقلّة، يحرِّرها من ستوكهولم.
* وقّع مؤخّراً على عقد لترجمة نصّه الشعري، أنشودة الحياة (ألف صفحة) إلى اللُّغة الإنكليزيّة مع دار نشر صافي للترجمة والطّبع والتَّوزيع في أميريكا، وستشترك الدَّار في كتابه مع بقية أصدارات الدّار في المعرض الدَّولي للكتاب في أميريكا عام 2015، يضمُّ المعرض أكثر من 20 ألف كاتب وكاتبة، ويشارك فيه أغلب دور النَّشر الأميريكيّة وأشهر دور النّشر العالميّة.
* يشتغل على كتابة عمل روائي يتفرّع إلى ثلاثة أجزاء، تتمحور فضاءات الرِّواية حول تجربته في الوطن الأم وفي الإغتراب، بأسلوب سلس ومشوّق، مركّزاً على خلق عوالم فكاهيّة وساخرة وناقدة ومنسابة في حفاوةِ سردها المتدفّق عن تماهيات الكثير من وقائع الحياة مع إشراقاتِ جموحِ الخيال .
* مقيم في ستوكهولم ـ السُّويد منذ عام 1990.
sabriyousef56@hotmail.com

سوسن
23-11-2014, 10:57 PM
اسرة وادارة موقع ديريك المحبة
تتقدم بخالص الشكر للاديب التشكيلي
صبري يوسف
لانضمامه لموقعنا الجميل
متمنين ان يكون منتدانا تربة خصبة
ليزرع فيها بزور كلماته
لتنبت اشعارا وقصصا تكون المرجع لنا ولاولادنا من بعدنا
كما نتمنى له قضاء اجمل واطيب الاوقات
بين صفحات منتدانا
وبانتظار جديده الذي سيغني الموقع
باجمل واروع الكتابات
لك خالص الاحترام والتقدير لشخصك الكريم
دمت بكل خير

ابو كابي م
24-11-2014, 12:17 AM
ارحب بك استاذ صبري
واتمنى لك دوام التوفيق والنجاح في مسيرتك الأدبية والشعرية .
لك تحياتي

شكري عبد الأحد
24-11-2014, 05:49 PM
تحية استاذ صبري واهلا وسهلا بك في اسرتك اسرة موقع ديريك المحبة
اتمنى لك التوفيق والنجاح في كل أعمالك
:-oنعمة الرب معك:-o

فريد توما مراد
24-11-2014, 07:02 PM
صديقي العزيزصبري يوسف موسوعة فنيّة علميّة ثقافيّة متكاملة !

( كاتب وشاعر وقاص وفنان تشكيلي وجدلي ونكتي . له فضاءآت واسعة وخيال مرهِف ....من لايعرفه.. يجهله )

أهلاً بك ياعزيزي أينما كنت .:-o

فريد

الأب ميخائيل يعقوب
24-11-2014, 07:49 PM
إن الأخ والحبيب الأديب الاستاذ صبري يوسف رجلٌ يستحقّ الإكرام والتقدير الكبيرين لأنه فنان وأديب صادق بكل معنى الكلمة .
كل الشكر له على انضمامه إلى أسرة موقع منتديات ديريك المحبة . وهذا إن دلّ على شيء إنما على بقائه صادقاً للمدينة التي قدّمته للحياة وألأدب والدنيا .

صبري يوسف
25-11-2014, 03:13 PM
الصديق الغالي الأب الفاضل ميخائيل يعقوب مع كافة الأحبة الأهل في كل مكان،
الصديق العزيز القاص فريد توما مراد مع كافة الأحبة الأصدقاء والصديقات في كل مكان،
الأخ العزيز الأستاذ شكري عبدالأحد مع كلّ الأحبة ،
الأخ الغالي أبو كابي ،
الغالية سوسن
الأحبة المتابعين والمتابعات

تحية من ربوع ستوكهولم

أشكركم على متابعتكم واهتمامكم، وأودُّ أن أشير إلى نقطة هامة جدَّاً لكم ولكل المتابعين، وهي انّني نادراً ما أردُّ على الردود التي تردني في المواقع خاصة في المنتديات، بسب ضيق الوقت أولاً، ولأن ردّي موجود أصلاً من خلال مشاركتي، فالمشاركة هي الردّ الأول والأخير، مع انني أميل إلى الرد والتفاعل في الحوار ولكن ضيق الوقت يمنعني تماماً، حتى أنني كنت قد ألغيت موضوع الكتابة في المنتديات منذ سنوات ولكن تلبية لرغبتكم ورغبة الكثير من الأصدقاء والصديقات بدأت أكتب في المواقع التي تخص أحبائي الموزعين في كل بقاع الدنيا، وأخولّكم أن تنشروا ما تشاؤوا من مساهماتي المنشورة عبر الشبكة خاصة الحوار المتمدن وجريدة الزمان الدولية وصفحتي الخاصة على الفيس بوك، وغيرها من المنابر التي أكتب فيها، على أن تشيروا إلى المصدر المنقول منه!

لكم منّي جميعاً خالص المودّة والتقدير
صبري يوسف
ستوكهولم